مجلة تحليلات العصر

عدد المشاهدات 93

مجلة تحليلات العصر

واشنطن بوست :

“الجيش اليمني واللجان” سيتجولون في شوارع الرياض قبل نهاية العام الجاري

الصحيفة أكدت أن مقاتلي اليمن سيصبحون القوة العسكرية الأكبر في المنطقة

قالت صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية أنها تتوقع هزيمة مدوية للسعودية في حربها على اليمن وأن ما أسمتهم الحوثيين سيتجولون في شوارع العاصمة السعودية “الرياض” قبل نهاية العام الجاري.

وقالت صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية في مقالها والذي حمل عنوان ” الحوثيون سيتجولون في شوارع الرياض قبل نهاية العام الجاري ” أن الحوثيين استغلوا ضعف الجانب العسكري والسياسي السعودي، بعد سيطرتهم على مناطق واسعة شرق اليمن وتقدمهم باتجاه مأرب.

وتوقعت الصحيفة انهيار النظام السعودي لا سيما بعد الأزمات المالية والعائلية التي عصفت بالبلاد جراء سياسة الطيش التي ينتهجها الأمير الشاب محمد بن سلمان، لافتة إلى أن معنويات المقاتلين اليمنيين في ذروتها ولن يوقفهم أي تهديد من قبل السلطات في المملكة.

وأكدت الصحيفة في مضمون افتتاحيتها اليومية أن مقاتلي اليمن لم يتأثروا بطول الحرب التي دخلت في عامها السادس رغم تفشي الأوبئة في اليمن وارتفاع نسبة الإصابات، إلا أن ذلك لم يمنعهم من مواصلة تقدمهم باتجاه محافظة مارب، سيما وأنهم أصبحوا على مرمى حجر من مركز محافظة مأرب النفطية وآخر معقل لقوات الرئيس الفار “هادي” في شمال البلاد .

وأكدت أن تنامي قدرات “الحوثيين” العسكرية واعتمادهم على أنفسهم في تصنيع الكثير من الأسلحة الاستراتيجية، يؤهلهم ليصبحوا اكبر قوة في المنطقة، كما أن حرصهم على توطين خبرات التصنيع العسكري يعطيهم المزيد من استقلال القرار وقوة الموقف يوما بعد آخر.

وأشارت الصحيفة إلى أن أنهم يمتلكون قدرة متميزة في حشد المقاتلين الأشداء الذين اكتسبوا خبرة فائقة في القتال خلال سنوات الحرب الخمس الماضية، الأمر الذي أهلهم ليكونوا في مقدمة الجيوش الأكثر قوة في العالم، بالإضافة إلى امتلاكهم مشروعاً استقلالياً واضحاً يعبر عن تطلعاتهم، وسط تخبط منافسيهم في المنطقة بأسرها.


اترك تعليق